recent
أخبار ساخنة

الاستعداد لمباراة الإدارة التربوية : نموذج وضعية مهنية 4 مع التصحيح



السلام عليكم و رحمة الله و بركاته في إطار المواضيع التي يقدمها موقع إقلام تربوية من أجل الإستعداد  لمباراة مسلك الإدارة التربوية, نقدم لحضراتكم , نموذج لوضعية مهنية 4 مع التصحيح ولا تنسوا مشاركتها لتعم الفائدة.

نص الوضعية:

     عقد السيد عزيز مدير م.م اشتوكة اجتماعا بالمدرسة المركزية حول موضوع منظومة مسار و دورها في ضبط نقط المراقبة المستمرة وخلال الاجتماع دعا جميع الأساتذة إلى ضرورة تعبئة نقط الأسدس الأول رقميا مباشرة عبر هذه المنظومة وذكرهم بالجدولة الزمنية للقيام بذلك التزاما بالمذكرة الوزارية المنظمة. مما ولد فوضى خلال الاجتماع خلقتها احتجاجات  بعض الأساتذة و تعبيرهم عن رفضهم بينما أظهر البعض الآخر تقبلهم للموضوع و تحمسهم وأشادوا بإيجابياته.
لكن بعد مرور الفترة الزمنية المحددة لمسك النقط فوجئ  السيد المدير بإجماع الأساتذة على تعبئة النقط ورقيا متحججين بعدة أعذار.


التعليمات


1- ما هو المشكل الذي تطرحه هاته الوضعية؟ (وضعية الانطلاق)
2- ما هي أسباب مقاومة التغيير في هذه الوضعية  ؟
3- ماهي أصناف المقاومة الممكن مواجهتها في مثل هاته المواقف.
4- ما هي الإجراءات و التدابير الكفيلة بتشجيع الأطر التربوية على الانخراط في هذا التغيير. 

الحل المقترح للوضعية :

1- المشكلة التي تطرحها الوضعية  : رفض الأساتذة بالإجماع تعبئة ومسك نقط المراقبة المستمرة في منظومة مسار 

2-أسباب مقاومة التغيير في هذه الوضعية   :
التمسك بما هو مملوك والاقتناع به؛
الخوف من تحمل أعباء إضافية؛
عدم الاقتناع بالتغيير المراد إحداثه؛
عدم توفير حواسيب وغياب تغطية لشبكة الأنترنت أسوة بالسادة المديرين؛
غياب التكوين في تكنولوجيا المعلوميات؛
الخوف على فقدان المصالح المادية والمعنوية.

 3-أصناف المقاومة الممكن مواجهتها في مثل هاته المواقف

المقاومة السلبية
تتمثل في الرفض المطلق منذ البداية في مسك نقط المراقبة المستمرة رقميا 
الجدال والنقض
المقاومة الايجابية
الانتقاد الإيجابي والذي يدفع بك لتجاوز العثرات؛ 

4-ماهي الإجراءات والتدابير الكفيلة بتشجيع الأطر التربوية على الانخراط في التغيير

عقد لقاءات تواصلية لإقناع الأساتذة بأهمية وإيجابية هذا التغيير في مسار هم المهني
القيام بتكوينات في منظومة مسار؛
توفير الوسائل ( حواسيب – شبكة الانترنت...) في حالة عدم توفرها؛
مساعدة الأطر التربوية في حالة التعثر وعدم التمكن من انجاز العمل؛
تحفيز الأطر التربوية معنويا؛
اشراك المجموعة المنخرطة في مسار لمحاولة إقناع زملائهم وتوضيح إيجابيات هذا التغيير ؛
اللجوء إلى المسطرة القانونية في حالة استمرار الرفض.



google-playkhamsatmostaqltradent