U3F1ZWV6ZTMxNjE5Nzc0MTA1X0FjdGl2YXRpb24zNTgyMDg0MTUzNTI=
>
recent
أخبار ساخنة

معلم مصري ملهم


معلم مصري ملهم


القصة لمدرس مصري اسمه  محمد كريم,و عمره 31 سنة يدرس المستوى الثالث ابتدائي بمعهد سليم مركز طما في محافظة سوهاج.
القصة الملهمة 

في أحد الأيام وقف الأستاذ محمد في الفصل وسأل التلاميذ:
- ماذا تريدون أن تصبحوا حينما تكبرون؟
وإجابات التلاميذ كانت:  أريد أن أصبح  ظابطا- أريد أن أكون  محاميا أريد أن أصبح  طبيبا أريد أن أصبح  مهندسا .....
في اليوم الموالي:
قام الأستاذ بتنظيم جلوس التلاميذ كل حسب مهنته ( حلمه)
بحيث أجلس الظباط في مكان
والأطباء في مكان ثاني
و المحامين في مكان ثالث .
والمهندسين مع بعضهم البعض  وهكذا....
ثم كتب لكل تلميذ  فيهم لقبه على كراسته.

'' الظابط محمد''
 "المحامى خالد " 
" الدكتور محمود "
" المهندسة شيماء"
.....

وبدأ يمارس هو مهنته كمعلم لهؤلاء التلاميذ ,وبطبيعة الحال هناك من التلاميذ من يشاغب  أو لايركز في عمله أو لا ينجز واجباته المنزلية الخ الخ....وهنا يأتي  دور العقاب.
و العقاب الذي اختاره الأستاذ محمد مختلف .
لم يكن عقابا بدنيا وسب أو شتم لتلاميذ....
بل كلما كان يقوم به هو تغيير المكان الذي يجلس فيه التلاميذ بحيث يقوم بإزالة الطبيب من المكان الخصص للأطباء... ويسحب اللقب من المحامي ويقوم  بإجلاسهم في مكان اخر. 
يعني العقاب هو "سحب الحلم"

وبهذه الطريقة الرائعة والمبتكرة ارتفع مستوى التنافس في القسم وأصبح الجميع ينجز واجباته ودورسه كي لا يعاقب ويغير مكانه ويسحب منه حلمه. 
الشيء الذي جعل التلاميذ يقبلون على التعلم  كما التزم البعض من المنقطعين ورجعو إلى فصول الدراسة وأحبوا  المدرسة والتعلم.

ببساطة الأستاذ محمد حفز  التلاميذ و جعل كل واحد منهم يدافع عن حلمه عوض الخوف من الاستاذ والعقاب.

الاسمبريد إلكترونيرسالة